اخر الاخباركورة عالمية

فينيسيوس يكتب اسمه في التاريخ في دوري أبطال أوروبا بأحرف من ذهب

فينيسيوس يكتب اسمه في التاريخ في دوري أبطال أوروبا بأحرف من ذهب؛ عقب مساهمته بشكل كبير في تتويج فريقه باللقب القاري الرابع عشر في تاريخه. والذي حَصده على حساب غريمه ليفربول الإنجليزي؛ في نهائي دوري أبطال أوروبا، الذي تم خَوضه مساء اليوم. واَنتهي؛ بنتيجة هدف نظيف دون رد لصالح النادي الملكي، وتُوج باللقب الثاني له هذا الموسم؛ بعد بطولة الدوري الإسباني الممتاز.

فينيسيوس يكتب اسمه في التاريخ في دوري أبطال أوروبا

نَجح اللاعب الشاب فينيسيوس جونيور في دخول التاريخ من أوسع أبوابه، وذلك؛ بعد الهدف الذي قَام بتسجيل في مرمى أليسون بيكر؛ حارس مرمى ليفربول الإنجليزي. في المباراة النهائية التي جَمعت بين الريال والليفر في دوري الأبطال.

وسَاهم اللاعب بصورة كبيرة في حصول فريقه على اللقب. الذي غَاب عن جدرانه منذ عام 2018 الماضي؛ على حساب الريدز أيضاً. وتُعتبر هذه البطولة غائبة عن فريقه منذ حوالي أربع سنوات.

تَمكن فينيسيوس في تسجيل الهدف في الدقيقة الـ 59 من عمر اللقاء؛ من خلال تمريرة أرضية زاحفة من قبل اللاعب فالفيردي، ونَجح الأول في ترجمتها إلى هدف قاتل في مرمى بيكر؛ ليتقدم النادي الملكي؛ بنتيجة هدف نظيف دون رد.

وحَاول الليفر العودة إلى أجواء المباراة مرة أخرى؛ عن طريق إحراز هدف التعادل. ووَصل بالعديد من الهجمات الخطيرة، التي كانت معظمها من قبل الفرعون المصري الصغير؛ محمد صلاح. ولكن، تَمكن كورتوا من التصدى لها بالكامل؛ بعد ظهوره بمستوى متألق في هذا اللقاء، ونَال إعجاب وإشادة من قبل الجميع.

فينيسيوس يكتب اسمه في التاريخ

 

فينيسيوس يقدم مباراة قوية أمام ليفربول

في مفاجأة قوية من العيار الثقيل، نَجح اللاعب فينيسيون من تقديم مستوى هائل أمام ليفربول، ودَخل التاريخ من أوسع أبوابه. وخاصةً؛ بعد أن تَمكن من تسجيل هدف الفوز لفريقه؛ ليكون بمثابة أصغر لاعب يتمكن من التسجيل في نهائي دوري الأبطال؛ بعد ليونيل ميسى، الذي سَجل هدفاً عام 2009 في مرمى مانشستر يونايتد.

موسم استثنائي للنادي الملكي

اَستطاع النادي الملكي تقديم موسم استثنائي هذا العام؛ وخاصةً؛ بعد أن حَقق لقبي الدوري ودوري أبطال أوروبا. ومن المُقرر أن يشارك بصورة رسمية في مونديال الأندية النسخة القادمة؛ ليكون الممثل الأوروبي فيها هذا الموسم.