اخر الاخباركورة عربية

الأهلي يخسر أمام الوداد بثنائية نظيفة دون رد ويفشل في التتويج بلقب دوري أبطال إفريقيا

الأهلي يخسر أمام الوداد بثنائية نظيفة دون رد ويفشل في التتويج بلقب دوري أبطال إفريقيا؛ موسم 2021/2022. تَلقى المارد الأحمر خسارة فادحة أمام وداد الأمة؛ في المباراة التي جَمعت بينهما مساء اليوم على ملعب محمد الخامس في المغرب. في نهائي دوري أبطال إفريقيا، وفَشل في التتويج باللقب، وفَاز بها الفريق المغربي؛ لتكون بمثابة البطولة القارية الثالثة في تاريخه.

الأهلي يخسر أمام الوداد بثنائية نظيفة دون رد

في مفاجأة من العيار الثقيل، تَعرض النادي الأهلي المصري للخسارة القوية أمام نادي الوداد البيضاوي المغربي. في المواجهة التي جَمعت بينهما اليوم، واَنتهت منذ قليل في نهائي دوري أبطال إفريقيا؛ موسم 2021/2022.

وخَسر المارد الأحمر اللقب أمام غريمه؛ بعد الظروف القاسية والصعبة التي تَعرض لها قبل انطلاق المباراة. واَنتهي اللقاء؛ بنتيجة هدفين نظيفين دون رد لصالح وداد الأمة. ولم يظهر المارد الأحمر طوال الـ 90 دقيقة الخاصة بالمباراة، ولم يتمكن اللاعبين من الظهور بمستواهم المعروف.

الأهلي يخسر أمام الوداد بثنائية

الأهلي يفشل في تحقيق اللقب الثالث له على التوالي

فَشل المارد الأحمر في تحقيق اللقب الثالث له على التوالي في بطولة دوري أبطال إفريقيا، وذلك. بعد أن تَمكن من حصد البطولة في موسم 2019/2020؛ على حساب الزمالك. وكذلك بالنسبة للموسم الماضي؛ على حساب كايزر تشيفز.

وتَجمد رصيد الأهلي في بطولة دوري الأبطال عند اللقب العاشر، فيما، نَجح الوداد في رفع رصيده من هذه البطولة إلى البطولة الثالثة. والثانية على حساب الأهلي المصري؛ بعد أن فَاز عليه في السنوات الماضية.

ملخص مباراة الأهلي والوداد في نهائي دوري أبطال إفريقيا 2022

لم تكن المباراة، التي جَمعت بين الأهلي المصري والوداد البيضاوي المغربي هي المباراة التي اَنتظرها الجمهور. وخاصةً؛ في ظل القوة الكبيرة التي قَدمها الفريقين هذا الموسم. وعلى الرغم من الأداء السيء الذي ظَهر به كلاً منهما، إلا أن الوداد نَجح في استغلال خطأ من حمدي فتحي وياسر إبراهيم في الدقيقة الـ 15؛ من عمر الشوط الأول.

وقَام بتسجيل الهدف الأول في مرمى الحارس؛ محمد الشناوي؛ بتسديدة قوية من وسط الملعب؛ بقدم اللاعب زهير المترجي. حَاول المارد الأحمر بعد ذلك العودة إلى أجواء المباراة، والتعادل قبل نهاية الشوط الأول، ولكنه فَشل في النهاية في تحقيق هذا الأمر.

بدأ الأهلي الشوط الثاني بقوة، وقام بتهديد مرمى الوداد في كرة خطيرة. ولكنها، اَرتدت بهدف إلى الوداد بخطأ فادح من الشناوي؛ سجله نفس اللاعب السابق في الدقيقة الـ 48. ظل الوداد مسيطراً على أجواء المباراة؛ في ظل غياب روح الفانلة الحمراء في ملعب اللقاء.

واَستمر الوضع على ما هو عليه؛ حتى الدقيقة الـ 80، وخاصةً؛ أن الأهلي نَجح في السيطرة على الكرة، والقيام بعدة هجمات؛ لم تصل إلى حد الخطورة. ثم أَعلن الحكم؛ فيكتور جوميز عن وجود أربعة دقائق وقت بدل ضائع، لم يتمكن فيهم أحد الفريقين من التغيير في نتيجة اللقاء؛ لينتهي لصالح الوداد؛ بثنائية نظيفة دون رد.